أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن

Let Us Call You

Table of Contents

Free
Consultation
أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن

أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن ليست بالكثيرة مقارنة بفوائده، ولكن على الرغم من ذلك فلا يجب تهميشها، فالضرر المتسبب به زيت الزيتون قد يتسبب في عواقب وخيمة.

انتشر منذ قديم الزمن زيت الزيتون كواحد من أشهر العلاجات التي يمكن استخدامها لعلاج الكثير من الأمور، وقد يلجأ بعض الناس في كثير من الأحيان لعلاج التهاب الأذن عن طريق وضع زيت الزيتون في الأذن على شكل بعض من القطرات.

قد أثبتت بعض الأبحاث والدراسات بأن هناك أضرار لوضع زيت الزيتون في الأذن، حيث من الممكن أن تزداد المشكلة سوءاً، وقد يصل الأمر إلى حدوث حرق في الأنسجة الرقيقة داخل الأذن خاصةً عند استخدام زيت الزيتون الساخن أو استخدام نوع رديء من زيت الزيتون.

اقرأ أيضاً:ما هو مفهوم التقنية الطبية ومدى فائدتها للشركات والهيئات الطبية 

لذا يجب استخدام زيت الزيتون البكر الممتاز، وعدم استخدامه كعلاج في حالة وجود ثقب في الأذن أو التحسس من زيت الزيتون أو من أجل علاج التهاب الأذن عند الأطفال، وهذا بسبب ما ينتج عن زيت الزيتون من أضرار بالغة.

يعتبر زيت الزيتون آمن عند استخدامه بكميات محدودة، كما أن وضع زيت الزيتون في الأذن بكميات كبيرة من الممكن أن يؤثر على الأذن ويؤدي إلى إصابتها ببعض الآثار الجانبية، وترتكز هذه الآثار في الآتي:

  • الشعور بالحكة.
  • زيادة التهاب الأذن.
  • الإحساس بصداع مستمر.
  • الدوار.
  • قد يؤدي إلى التهاب البشرة.

اقرأ أيضاً:ما هي نسبة الروماتيزم الطبيعية؟

حالات يجب تجنب استخدام زيت الزيتون لعلاجها:

في صدد ذكر أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن يمكننا ذكر حالات يجب تجنب استخدام زيت الزيتون لعلاجها، حيث يجب تجنب الحالات الآتية لزيت الزيتون كعلاج لالتهاب الأذن:

  • إذا كان الشخص يعاني من خروج إفرازات من الأذن أو الشعور بأي ألم.
  • يجب تجنب تقطير الأذن إذا كان يوجد ثقب في طبلة الأذن.
  • في حالة وجود تمزق في طبلة الأذن يجب تجنب تقطير زيت الزيتون لعلاجها.
  • الأشخاص الذين يستخدمون الأعواد القطنية من أجل تنظيف الأذن.
  • الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه زيت الزيتون.
  • عدم استخدام زيت الزيتون أو تقطيره للأطفال.

وأيضاً لا بد من زيارة الطبيب لإزالة شمع الأذن الذائب بعد وضع زيت الزيتون في الأذن؛ لأنه في حالة استخدام الزيت دون إزالة الشمع سيؤدي ذلك إلى تراكم الشمع في الأذن، ويسبب أعراضًا مثل ضعف السمع، وقد يسبب التهابات في بعض الأحيان.

اقرأ أيضاً:تحليل PCT في الدم وماذا يعني

كيفية وضع زيت الزيتون في الأذن:

استكمالًا لذكر أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن، يمكننا ذكر طريقة الاستخدام الصحيحة لزيت الزيتون، إذ إن اتباع الطريقة الصحيحة لاستخدام زيت الزيتون يقلل من أضرار وضع زيت الزيتون في الأذن بشكل كبير وإليك الطريقة الصحيحة:

  1. مسك الزجاجة التي تحتوي على زيت الزيتون والعمل على فركها من أجل رفع درجة حرارتها قليلًا.
  2. الاستلقاء على أحد الجانبين بحيث تكون الأذن المتألمة إلى أعلى.
  3. شد الأذن إلى الخارج ولأعلى بعض الشيء.
  4. وضع بضع قطرات من زيت الزيتون داخل الأذن، ويتم عمل مساج بسيط للطبقة الخارجية من الأذن حتى يسهل عملية دخول زيت الزيتون إلى الأذن.
  5. الاستمرار في وضعية الجلوس لمدة 10 دقائق ثم العمل على مسح أي زيادة من الزيت.
  6. تجنب وضع القطن داخل الأذن بعد الانتهاء من وضع الزيت حيث يقوم القطن بامتصاص كمية الزيت.
  7. يتم إعادة جميع الخطوات في الأذن الأخرى.

اقرأ أيضاً:معني vgm في تحليل الدم وما فائدته

If you like the article, Share it on social media